منظمة ثابت لحق العودة
 
الصفحة الرئيسية من نحن إتصل بنا
حراك ثابت
أخبار ثابت
مبادرة مشروعي
بيانات ثابت
مقالات ثابت
حراك إعلامي
إصدارات ثابت
ألبوم الصور
أرشيف ثابت
صدى اللاجئين
وكالة الأونروا
وزارة الداخلية والأمن العام
حملة انتماء
دائرة شؤون اللاجئين
محطات على طريق العودة
دليل معاملات اللاجئين في لبنان
أخبار اللاجئين
مقالات العودة
تقارير وأبحاث
خرائط فلسطينية
انضم لقائمة المراسلات
 
 
صفحتنا على الفايسبوك
عضوية منظمة ثابت في إتحاد المنظمات الأهلية في العالم الإسلامي
 

«انتماء» تختتم أعمال المعرض التراثي وتنظم «الملتقى الوطني لدعم الإعلام الفلسطيني»


الثلاثاء، 17 أيار، 2016

اختتمت الحملة الدولية للحفاظ على الهوية الفلسطينية «انتماء» وتجمع المؤسسات الأهلية في صيدا أعمال المعرض التراثي الثقافي الفلسطيني الثالث في غرفة التجارة والصناعة الذي استمر لمدة ثلاثة أيام بدأت يوم السبت 14 أيار 2016.

ويأتي المعرض ضمن فعاليات حملة "انتماء" حيث شاركت أكثر من 30 مؤسسة وجمعية فلسطينية تنوعت معروضاتها بين تراثيات وكتب ومطرزات ولوحاتٍ تناولت أحداث النكبة، وبعضها تطرأ لقضية الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، ومدينة القدس وانتفاضة الضفة.

وقد زار المعرض عدد من الشخصيات السياسية والإعلامية والدينية بالإضافة إلى الحشود الشعبية مبدين إعجابهم بما احتواه المعرض.

وفي ختام المعرض، نظمت حملة "انتماء" الملتقى الوطني لدعم الإعلام الفلسطيني ألقيت فيه عدة كلمات لكل من:

- كلمة الحملة الدولية للحفاظ على الهوية الفلسطينية - انتماء / ألقاها الناشط الإعلامي في الحملة ومدير شبكة لاجئ نت محمد السعيد.

- كلمة قناة فلسطين اليوم / ألقاها مسؤول الإنتاج الوثائقي في القناة الدكتور نبيل خليل.

- كلمة منتدى الإعلاميين الفلسطينيين / ألقتها الإعلامية آمنة عوض.

- كلمة قناة الأقصى / ألقاها مراسل القناة في لبنان الإعلامي توفيق سليم.

- كلمة مجموعة تواصل الإعلامية / ألقاها مدير موقع مخيم الرشيدية الإعلامي نمر حوراني.

- كلمة إذاعة الفجر / ألقاها مدير البرامج في الإذاعة الإعلامي أيمن المصري.

- كلمة رابطة الإعلاميين الفلسطينيين ألقاها رئيس الرابطة الإعلامي وسام محمد.

وقد أعلنت الكلمات تضامنها الكامل مع قناة فلسطين اليوم والأقصى وما يتعرض له الإعلام الفلسطيني من قرصنة مرفوضة التي لا يمكن القبول بها مطلقاً، خاصة في ظل الانفتاح العالمي وتجاوز سياسة تكميم الأفواه وإخراس حرية الرأي والتعبير.

وتركزت الكلمات على الدور المطلوب من كل الفضائيات واستمرار عملها الإعلامي المقاوم؛ وإلا يتحول أبناء شعبنا إلى أيتام، وعدم تعميق المعاناة والجراح، ولا ينبغي أن يتحول شباب الانتفاضة وناشطيها وقادتها إلى أيتام، والمطلوب أن يتكاتف الجميع ويستحضر كل عوامل التضامن مع القنوات التي ترفع صوت الحق والحرية وتفضح الإجرام الصهيوني.

يذكر أنه لا يزال في جعبة حملة «انتماء» العديد من الفعاليات والأنشطة في أكثر من منطقة بهدف إحياء ذكرى النكبة الفلسطينية طوال شهر أيار (مايو).


 
جديد الموقع:
 
روابط "ثابت":



الحملة الدولية للحفاظ على الهوية الفلسطينية - انتماء